منهج السعودية

موقف النبي محمد مع قريش بعد فتح مكة المكرمة يدل على خلق

موقف النبي محمد مع قريش بعد فتح مكة المكرمة يدل على خلق، هاجر النبي محمد صلى الله عليه وسلم من بلده مكة المكرمة إلى المدينة المنورة في سبيل الدعوة الإسلامية بعد اشتداد أذى قبيلته قريش عليه.

حيث قرر الهجرة معه من آمن من المسليمن قاصدين ديار المدينة المنورة، وكل حزن وآلآم لأنه سيترك بلده التي ولد فيها وتربى وعاش فيها، حيث قال والله انك أحب البلاد إلي ولولا أن أهلك أخرجوني منك ما خرجت، فكان موقف النبي محمد مع قريش بعد فتح مكة المكرمة يدل على خلق.

موقف النبي محمد مع قريش بعد فتح مكة المكرمة يدل على خلق

إن خروج النبي محمد عليه الصلاة والسلام من المكة إلى المدنية كانت بداية لعهد جديد فجر جديد للإسلام، فكان خرج على أن يعود إلى بلاده فاتح في الثامن من الهجرة، حينما عاد إليها فاتحا منتصرا.

موقف النبي محمد مع قريش بعد فتح مكة المكرمة يدل على خلق

الإجابة هي:

التسامح.

التعاون على البر والتقوى.

نشر المحبة.

الإصلاح بين ذات البين.

المساواة والعدل بين الناس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: