منهج السعودية

كان الابناء يتسامرون مع والدهم في فترة

كان الابناء يتسامرون مع والدهم في فترة، تعتبر نعمة الأبناء من أفضل النعم التي أنعمها الله تعالى على الأبناء، فالأبناء هم زينة الحياة، والنفس البشرية تميل بالفطرة على حب الأبناء، ويقول الله تعالى: “الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا “، كذلك فضل الله على أهل الجنة نعمة إلحاق ذريتهم بهم وإن قصر عملهم، وتربية الأبناء من الواجبات الشرعية على الإنسان وهي أمانة عظيمة، لذلك يجب تنشئتهم على الآداب الإسلامية وتدريبهم على آداب الطعام والشراب وغيرها من الآداب التي حث عليها الإسلام، بالإضافة إلى أنه يجب أن تكون تربيتهم تربية إسلامية متكاملة الجوانب، والتي بناء شخصيته الإيمانية والعقلية والاجتماعية، ويجب تخصيص وقت للجلوس مع الأبناء للتسامر والتحدث معهم، وفي مقالنا سنتعرف على كان الابناء يتسامرون مع والدهم في فترة.

تربية الآباء لأبنائهم

يعتبر الوقت الذي يقوم الاباء بتخصيصه لأبنائهم من أفضل الاوقات، لذلك يجب أن يحرص الآباء استخدام هذا الوقت في أفضل الاشياء، مثل غرس بعض من القيم والمبادئ الإسلامية، وغرس محبة الله تعالى، ومحبة رسوله الكريم في قلوبهم، وتربيتهم على الاخلاق الحميدة، ويجب مراقبة كافة تصرفاتهم وأحوالهم، ونرى في عصرنا الحالي انشغل الآباء عن أبنائهم في أمور الحياة، دون تخصيص وقت للأبناء مما يعكس الكثير من الآثار السلبية في نفوس الأبناء، فكل شخص مسئول عن أبنائه، حيث يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: “كلكم راع ومسؤول عن رعيته”، ومن هذا المنطلق يجب أن يتق الآباء الله تعالى في تربية آبائهم، فكل ما سيتم غرسه في الصغر، سيتم جنيه في الكبر، ومن خلال التربية الصالحة سيعيش الولد حياة سعيدة، وسيكون عضواً صالحاً في المجتمع.

كان الابناء يتسامرون مع والدهم في فترة

يجب اختيار أفضل الاوقات للتحدث مع الأبناء، وهذا الوقت هو الذي يكون كافة أفراد الأسرة موجودة في المنزل، ويمكن تخصيص كل يوم ساعة أو أكثر للجلوس مع الأبناء للاستماع إليهم، وما حصل معهم في يومهم، وإعطائهم آراء إيجابية نحو سلوكياتهم الإيجابية والعكس.

  • الإجابة الصحيحة: المساء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: