الوقاية من فيروس كورونا لجميع الفئات السكانية

الوقاية من فيروس كورونا يعتبر هذا الوباء من الأمراض المعدية حسب تصنيف منظمة الصحة العالمية، حيث ينقل العدوى عن طريق انتشار الوباء بين الأشخاص المصابيين بهذا الوباء كوفيد-19، أثناء اللمس من شخص مصاب بالفيروس أو ملامسة سطح مصاب والعطس والسعال والاتصال مع إفرازات الأنف والبلعوم، التي تنشر قطرات اللعاب الميكروسكوبية التي تحتوي على كمية كبيرة من الفيروسات.

كيفية انتشار فيروس كورونا كوفيد-19

لقد أثبتت الدراسات أن وباء كوفيد-19، ينتشر في الهواء عن طريق ملامسة القُطيرات التنفسية، كما يهاجم  الجهاز التنفسي وجهاز المناعة عند الأشخاص، احتمال انتقال العدوى مرتفع جدًا. وقد يظهر أعرض فيروس كوفيد-19، على المريض من الآلام بأعراض الانفلونزا، مثل الاحتقان الأنف والرشح والاسهال وقد تظهر الأعراض على الانسان بشكل خفيف ثم يتزايد تدريجياً وتزداد الفيروس لدى شخص واحد تقريباً من كل 6 أشخاص يصابون بعدوى كورونا – كوفيد-19.
وقد يصاب الاشخاص بالعدوى دون معرفة أنهم مصابيين لهذا الوباء كوفيد-19، حيث يرتفع حالات الإصابة للمسنين والأشخاص الذين عندهم أمراض مزمنة، مثل ضغط الدم أو أمراض القلب أو داء السكري والربو حيث أعلنت منظمة الصحة العالمية أن 2% توفى من المصابيين من هذه الأمراض ,كما يتعافى معظم الأشخاص (80%) من وباء كورونا كوفيد-19.

خمس أشياء الوقاية من فيروس كورونا كوفيد-19

حتى هذه اللحظة لا يوجد علاج من وباء كورونا كوفيد-19، لكن يمكننا أن نقلص وبشكل ملحوظ خطر إصابتنا بعدوى فيروس كورونا كوفيد-19 التلوثية، من خلال اتخاذ عدة تدابير بسيطة يمكن الحفاظ على النظافة الشخصية من غسل اليدين بالصابون ومطهر الكحول لليدين بشكل متكرر ومسح الأسطح دائما بالكلور الطبي وشرب السوائل بكثرة وتغطية الفم والأنف كمامة أو منديل أو بكوعك عند السعال، كما توصي منظمة الصحة العالمية بتوجهات إلى جميع العالم من الأبتعاد عن كل شخص متر على الأقل والأبتعاد كلياً من الزدحام والبقاء في المنازل إذا شعرت بالمرض، كما توصي المنظمة الأطلاع على آخر المستجدات بالمدن التي تنتشر بها فيروس كورونا كوفيد-19، وتجنب السفر إلى المدن قدر الإمكان، نوصي الأشخاص الذين يظهر عليهم أعراض مرض فيروس كورونا كوفيد-19 حجر أنفسهم بالأماكن الحجر الصحي بعيداً عن البشر، والأتصال على الأجهات الطبية المختصة سريعاً لأن فيروس كورونا كوفيد-19، ينتشر بسرعة رهيبة جداً بين الأشخاض يختلف هذا الفيروس كورونا عن باقي الفيروسات السابقة.

الوقاية من فيروس كورونا كوفيد-19 في صفوف النساء الحوامل

إلى هذه اللحظة لا يوجد تقرير حول انتقال فيروس كورونا كوفيد-19، من الأم الحامل المصيبة بالفيروس إلى الجنين أول المولود جراء انتقل العدوى إليها من بعيد اما من قريب، وبقدر المعلوم لا يوجد أدلة على ذلك أو زيادة عدد الإجهاضات أما النساء الحوامل موجودات ضمن المجموعة المعرضة لخطر الإصابة بمرض كورونا كوفيد-19، بشكل صعب من قلة المناعة عندها أثناء فترة الحمل بالجنين.
لذلك هناك أهمية كبيرة بالنسبة للمرأة الحامل بأن توخي الحذر والحفاظ على النظافة كما يجب الإجراءات الوقائية لتجنب انتقال العدوى كغسل الأيدي بالصابون والكحول كثيرا وتجنب المرضى المصابيين بالانفلونزا خاصتاً الأنفلونزا كورونا كوفيد-19 ، والاتصال بمشرف الرعاية الصحية الخاص بك ومن الأفضل للحامل لا تخرج من المنزل إلا بالضرورة القصوى .
أما إذا أصيبت الحامل بفيروس كورونا كوفيد-19، فمن حسن الحظ أن فرصة نقله إلى جنينك منخفضة جداً وقد يظهر أعراض خفيفة للنساء الحوامل، فقد تم توثيق حالة واحدة بالعالم امرأة حامل أصيبت بفيروس كورونا من بعدها ألتقت علاج لهذا الفيروس وتعافت بشكل جيد وولدت ولادة قيصرية .

الوقاية من الإنفلونزا في صفوف كبار السن

أكدت دراسات أن أكثر نسبة الأصابة بمرض فيروس كورونا كوفيد-19، هم كبار السن الذين هم أعمارهم فوق الستين عاماً ، حيث حصد مئات الألاف من اصابات ووفيات عندهم فلا يقدرون مواجهة الفيروس بسبب ضعف المناعة عندهم بالجهاز التنفسي واصابتهم بالأمرضة المزمنة، ولا يزال هذا الفيروس غامضا إلى هذه اللحظة ولم يتم التواصل إلى اللحظة اكتشاف لقاح لهذا الوباء الخطير لذلك أوصت منظمة الصحة العالمية إلى الناس خاصتا كبار السن.

حملات توعية والوقاية بقدر الأستطاعمن هذا الفيروس ومن هذه الطرق :-

  • تناول الأغذية التي توجد بها نسبة كبيرة من فيتامينات سي، والأطعمة الصحية ومثل هذه الأطعمة كافة أنواع الحمضيات والفليفلة والسبانخ والكيوي والفراولة والمأكولات البحرية خاصتاً.
  • كما تحذر من الأبتعاد عن الأطعمة المحفوظة بمواد حافظة لأنها تضعف جهاز المناعة عن الانسان وتجنب الدهون والسموم البيضاء.
  • زيادة الأنشطة الحركية وقلت الخمول وممارسة الأنشطة الرياضية قدر ما يستطاع، والمشي بأمكان بعيدة عن الأزدحام واخذ الاحتياطات عند الخروج من المنزل.
  • كما يحرص على النوم بشكل كافي الا يقل من  8 الى 10 ساعات يوميا خاصتا بالليل وبشكل منظم.
  • كما يوصي لكبار السن أن يتناوله المضاد الحيوي للإنفلونزا.

قد يهمك أيضاً :-

admin